أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الإثنين 22 أكتوير 2018.

شيخ الأزهر: دعم ليبيا واجب ديني وقومي

 

التقى الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف،  فائز السراج، رئيس حكومة الوفاق خلال زيارته للقاهرة.

وأكد الإمام الأكبر، خلال اللقاء، وقوف الأزهر الشريف مع ليبيا وحرصه على استقرارها ووحدة ترابها، مؤكدًا خصوصية العلاقة التي تربط بين الأزهر الشريف وليبيا التي تمسك علماؤها بمنهج الأزهر ووسطيته لقرون عديدة.

ووجه الإمام الأكبر بمضاعفة عدد المنح المقدمة للطلاب الليبيين الدارسين في الأزهر الشريف، واستيعاب أئمة ليبيا في برنامج لتدريبهم على مواجهة التحديات والمشكلات المعاصرة، كالتطرف والإرهاب، مضيفًا أن دعم ليبيا هو واجب ديني وقومي على الأزهر الذى يسعى لنشر السلام في العالم كله من خلال طلابه الذين يربيهم على قيم التسامح والتعايش؛ ليمثلوا دروعًا فكرية في مواجهة التطرف والإرهاب.

من جهته، عبر السراج عن شكره للأزهر الشريف على رعاية الطلاب الليبيين وتقديم التعليم المجاني لهم في كافة المراحل، معربًا عن تطلع ليبيا للمزيد من التعاون والدعم من الأزهر في المجالات العلمية والتعليمية، بما يساعدها في مواجهة الفكر المتطرف، ويحصن شبابها من الاستقطاب للتنظيمات المتطرفة.

وأشاد السراج بموقف الأزهر التاريخى تجاه القدس الشريف، مؤكدًا أن مواقف الأزهر تجاه قضايا الأمة العربية والإسلامية ليست غريبة عنه بل هى امتداد لإرثه وتاريخه الطويل من الحفاظ على ثوابت الأمة وهويتها.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع