أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الإثنين 22 يناير 2018.

المتوسط ترصد إقتتال الجماعات الإرهابية في مدينة درنة وأبرز القتلى

قام تنظيم داعش الإرهابي بتصفية أحد عناصره جراء استهدافه أحد القادة بمجلس شورى درنة الإرهابي .

و أفادت مصادر خاصة بـــ”المتوسط” بأن تنظيم داعش الإرهابي كان قد اطلق الرصاص على رأس المدعو “محمد فتحي الجميل” بعد القبض عليه من قبل مجلس شورى درنة الإرهابي.

و بحسب المصادر فأن “الجميل” قام بوضع عبوه لاصقه أسفل سياره آمر السرية الأمنية لدي مجلس شورى درنة الإرهابي ” معاذ بوبكر الطشاني ” المتواجدة أمام منزله في منطقه الساحل الشرقي، ما اسفر عن إصابة “الطشاني” ونقله إلى مستشفي الهريش بالمدينة .

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل ساهمت منصات التواصل الإجتماعي في دعم المصالحة الوطنية بين أبناء الشعب الليبي وإنهاء الإنقسام السياسي?