أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الثلاثاء 23 يناير 2018.

ليبيا “تنجو” مُجددا من قرار لـ”أوبك”

مددت منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك”، يوم السبت، الاتفاق السابق لخفض الإنتاج حتى نهاية العام المقبل، وهو ما يعني أن ليبيا مستثناه من الخفض.

جاء ذلك خلال المؤتمر الـ173 للمنظمة، الذي أقيم في فيينا، وترأس فيه الوفد الليبي رئيس المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله.

واستعرض صنع الله خلال المؤتمر الأزمة الإنسانية والاقتصادية والظروف الصعبة التي تواجهها ليبيا، وتوقعات وخطط الإنتاج النفطي الليبي خلال العام المقبل.

ووفق بيان لـ”الوطنية للنفط”، فقد عبّرت جميع الدول المشاركة في المؤتمر وعلى رأسها المملكة العربية السعودية، عن تضامنها ودعمها للشعب الليبي، وأن يتعافى قطاع النفط الليبي وأن تستقر البلاد في القريب العاجل.

برأيك هل ساهمت منصات التواصل الإجتماعي في دعم المصالحة الوطنية بين أبناء الشعب الليبي وإنهاء الإنقسام السياسي?