أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الإثنين 16 يوليو 2018.

الكونغو تستدعي سفيرها في ليبيا على خلفية بيع المهاجرين

استدعت جمهورية الكونغو الديموقراطية، سفيرها في ليبيا بعدما كشف تقرير تلفزيوني عن وجود سوق للرقيق في ليبيا يباع فيه مهاجرون أفارقة، ما أثار موجة استنكار في العالم.

وقال وزير الخارجية الكونغولي ليونارد شي أوتيكيتوندو في بيان أن كينشاسا تريد معرفة “الوضع الحقيقي” في ليبيا وتعتزم القيام بـ”مهمة إعادة مواطنيها إلى البلاد” إن كانت القضية تطال كونغوليين.

ودعا الوزير إلى “إدراج مسألة الهجرة لتكون ذات أولوية على جدول أعمال القمة الإفريقية الأوروبية المقبلة المقرر عقدها في أبيدجان”.

وكانت النيجر استدعت السفير الليبي لديها لتبلغه استياء الرئيس من جراء بيع مهاجرين أفارقة كالعبيد في ليبيا.

كما استدعت بوركينا فاسو سفيرها في ليبيا للتشاور، بعد الصدمة التي أحدثها عرض صور بيع مهاجرين أفارقة في ليبيا.

وكانت غينيا والسنغال عبرتا عن غضبهما من بيع المهاجرين في ليبيا.

ويعبر مهاجرون من دول أفريقية عدة كغينيا والسنغال ومالي والنيجر ونيجيريا وغامبيا الصحراء إلى ليبيا على أمل أن يتمكنوا من عبور البحر المتوسط إلى إيطاليا.

وكان تقرير لشبكة “سي إن إن” أظهر مهاجرين يتم بيعهم بالمزاد في ليبيا، وتم تداوله على شبكات التواصل الاجتماعي، الأمر الذي أثار تعاطفاً كبيراً واستدعى ردود فعل منددة في أفريقيا والأمم المتحدة.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع