أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأحد 19 نوفمبر 2017.

داعش لا زال يشكل خطرا رغم تراجعه ميدانيا

ستولتنبرغ: داعش لا زال يشكل خطراً جماعياً رغم تراجعه ميدانياً

بروكسل – عبر الأمين العام لحلف شمال الأطلسي عن قلقه بسبب استمرار خطورة تنظيم الدولة (داعش)، رغم تراجع نقوذه على الأرض في كل من العراق وسورية.

وكان يانس ستولتنبرغ، يتحدث خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم في بروكسل عشية اجتماع وزراء دفاع الدول الأعضاء في الحلف المقرر يومي غد وبعد غد في العاصمة البلجيكية.

وبالرغم من أن الأمين العام للحلف قد رحب بالتقدم الذي حققه التحالف الدولي في دحر داعش على الأرض، حيث ” فقد التنظيم كبرى مدنه وغالبية أراضيه، ولم تعد الخلافة موجودة”،  ولكنه “لا زال يشكل تهديداً جماعياً، حسب قوله.

وأشار المسؤول الأطلسي إلى أن هذا التنظيم لا يزال يشكل خطراً ليس فقط في سورية والعراق، بل في أماكن أخرى من العالم، فـ”علينا القبول بحقيقة مفادها أن التنظيم سيركز أكثر على شن هجمات في بلدان التحالف كلما مُني بهزائم أكبر في ميادين القتال”، على حد تعبيره.

وركز ستولتنبرغ على أهمية الاستمرار في العمل على محاربة داعش، مشدداً على أن الحلف بوصفه عضواً كاملاً في التحالف يقدم دعماً لوجستياً وعملياً لدوله الأعضاء، كما أنه يقوم بتدريب ورفع كفاءة القوات العراقية.

وحذر المسؤول الأطلسي، في السياق نفسه، من مغبة اندلاع نزاع بين الحكومة المركزية في بغداد وقوات البشمركة الكردية في شمال العراق، مؤكداً أن أي سيناريو من هذا النوع سيؤثر سلباً على الحرب ضد داعش.

ودعا بغداد وأربيل للشروع في “حوار بناء” من أجل حل أي خلافات بينهما وتفادي أي تدهور أمني وعسكري.

  •  
  •  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟