أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 16 نوفمبر 2017.

مؤتمر في غريان ينادي بدستور الاستقلال

مؤتمر في غريان ينادي بدستور الاستقلال

احتضنت مدينة غريان الثلاثاء، المؤتمر الوطني الأول لتفعيل دستور الاستقلال وعودة الملكية الدستورية لليبيا تحت شعار “ليبيا لها دستور”، طالبت خلاله العديد من الفعاليات والنشطاء والقانونيين العودة إلى دستور المملكة الليبية.

وأوضح عضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدكتور ياسين الناجح بأن المؤتمر الوطني يأتي للمطالبة بتفعيل دستور الاستقلال وعودة الملكية لليبيا، وهو حراك شعبي مدني سلمي بعيد كل البُعد عن كل التجاذبات السياسية والصراعات الحزبية والخلافات القبلية يعمل على استئناف العمل بدستور دولة الاستقلال وعودة الملكية لليبيا، وذلك في إطار المطالبة الشعبية لإنقاذ بلادنا مما آلت إليه الأوضاع، وحرصا على وحدة ليبيا، والبحث عن حل سياسي يُخرج الوطن من أزمته الحالية بعد أن عصفت فيه رياح الفُرقة، وأصبحت بوادر التقسيم والحرب الأهلية تلوح في الأفق.

وأكد الناجح بأن المؤتمر “ليبي- ليبي” وطني، وهو امتداد لمؤتمر غريان الذي ألتأم فيه شمل الليبيين في هذه المدينة في شهر نوفمبر سنة 1920م ، يهدف لإيصال صوت المواطن في ليبيا لشعوب العالم وصنّاع القرار العربي والإقليمي والدولي بأن تفعيل الدستور وعودة الملكية لليبيا يعتبر مخرجا وحلا واعدا للأزمة الليبية لتحقيق غاية الشعب الليبي في إقامة دولة المؤسسات والقانون.

ويشارك في فعاليات المؤتمر الوطني لتفعيل دستور الاستقلال وعودة الملكية لليبيا العديد من النُخب والشخصيات الليبية والفعاليات الشعبية ، والقانونية وأساتذة الجامعات والمثقفين والمهتمين بالشأن السياسي.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟