أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الثلاثاء 16 يناير 2018.

غرفة تأمين صرمان تدين حادثة اختطاف أحد منتسبيها

غرفة تأمين صرمان

أدان بيان لمنتسبي غرفة عمليات تأمين وحماية مدينة صرمان حادثة الاختطاف التي تعرض لها زميلهم المقدم، باسم الفزاني، واصفين من خطفه بالخارجين عن القانون.

وطالبت الغرفة بإطلاق سراح الفزاني مُهددة باستعمال كل الوسائل بما فيها التصعيد العسكري للوقوف في وجه كل من يعمل على محاربة المؤسسات العسكرية والأمنية، بحسب ما جاء في البيان.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل ساهمت منصات التواصل الإجتماعي في دعم المصالحة الوطنية بين أبناء الشعب الليبي وإنهاء الإنقسام السياسي?