أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأربعاء 22 نوفمبر 2017.

تأسيس حراك شباب مدينة سبها

Image result for ‫تأسيس حراك شباب مدينة سبها‬‎

أعلنت مجموعة من الشباب في مدينة سبها الاثنين، عن تأسيس «حراك شباب مدينة سبها» يضم ممثلين عن مختلف المستويات والمكونات الاجتماعية والثقافية والأعمار.

وجاء في بيان تأسيس الحراك، : «إن هذا الحراك انبثق من معاناة آبائنا وأمهاتنا وأطفالنا واستجابة منا نحن شباب سبها قررنا تنظيم أنفسنا في جسم مدني ضد الظلم والفساد والعبث وتلبية لمطالب أهلنا المشروعة داخل مدينة سبها والمتمثلة في غياب الأمن والخدمات واستمرار المعاناة والظروف المعيشية من قلة السيولة وغلاء الأسعار وغياب الخدمات الضرورية وعدم وضع معاناة الجنوب من أولويات مؤسسات الدولة الليبية».

وأكد البيان أن شباب سبها قرروا «عدم الصمت والعمل على وحدة المدينة اجتماعيًا وسياسيًا، وكذلك العمل على توحيد المؤسسة الأمنية والعسكرية والتنسيق بين المؤسسات الخدمية من أجل تذليل الصعاب وتخفيف معاناة المواطن»، كما أكدوا تمسكهم «بوحدة ليبيا ترابًا وشعبًا».

ودعا «حراك سباب سبها» في بيانها التأسيسي «كافة الفرقاء السياسيين إلى الاستماع لصوت العقل والضمير» وطالبهم بتحمل «مسؤولياتهم التاريخية للمحافظة على وحدة ليبيا وسلامتها وسلامة مواطنيها ومقدراتها»، مشددين على أن «شباب سبها ليسوا ضد أحد أو مع أحد ولكن نحن مع يصلح بلدنا ومدينتنا».

وقال الحراك: «إن شباب سبها يمد يده لجميع الوطنيين من أبناء المؤسسة العسكرية والأمنية والمؤسسات الخدمية داخل الحدود الإدارية لمدينة سبها للتفكير في خلق قاعدة سليمة تنبع من الالتزام بقيم التعاون والعمل الجماعي في بيئة يسودها الاحترام المتبادل والأخلاق الحميدة»، مشيرين إلى أنهم «غير معتمدين على توصيات وتوجيهات منبثقة من صراعات سياسية في شرق البلاد وغربها».

وأكد القائمون على «حراك شباب سبها» أن الشباب الليبي بشكل عام وفي الجنوب بشكل خاص «يدركون أنهم ضحية لكل المظالم والصراعات السياسية والنزاعات المسلحة التي تعاني منها البلاد نتيجة غياب دور الشباب في أماكن صنع القرار من أجل المساهمة في حل مشاكل ليبيا والمساهمة في خروج ليبيا من النفق المظلم».

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟