أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 16 نوفمبر 2017.

باليرمو تستضيف مؤتمرا لمنظمة الامن و التعاون بحضور دول المتوسط الشريكة

  •  

باليرمو تستضيف مؤتمرا لمنظمة الأمن والتعاون بحضور دول المتوسط الشريكة

روما-تستضيف مدينة باليرمو، عاصمة إقليم صقلية،  في 24 و25 الشهر الجاري مؤتمرا وزاريا لدول منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، بحضور الدول الست شركاء التعاون مع المنظمة في منطقة المتوسط ​​(الجزائر، مصر، إسرائيل، الأردن، المغرب وتونس)  والعديد من المنظمات الدولية لمناقشة تدفقات المهاجرين واللاجئين في المنطقة الأورومتوسطية.

وفي هذا الصدد، قال وزير خارجية إيطاليا، الدولة ستتولى رئاسة منظمة الامن والتعاون (57 عضوا)  العام القادم، “هدفنا في الواقع هو تعزيز الوعي بين الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون بأننا بحاجة إلى استجابة مشتركة لمواجهة تحديات الهجرة والتحديات الأخرى الآتية من المتوسط”.

وأضاف أنجيلينو ألفانو منوها بأنه “ليس من قبيل الصدفة أن يقع إختيارنا على مدينة باليرمو لإستضافة مثل هذا الاجتماع الدولي. صقلية كانت المكان الذي شكل فيه العرب والنورمان ليس فقط أسلوبا فنيا فريدا من نوعه في العالم  ولا يزال منارة كموقع للتراث العالمي لليونسكو ولكن أيضا نموذجا أساسيا للاندماج الاجتماعي والتسامح الديني بين الشعوب المختلفة”، حسبما نقلت عنه في بيان وزارة الخارجية الإيطالية.

وسيخاطب الجلسة الافتتاحية للمؤتمر كل من وزير الخارجية الايطالي، رئيس منظمة الأمن والتعاون (وزير خارجية النمسا)، سيباستيان كورتز والأمين العام لمنظمة الأمن والتعاون، توماس غريمينجر.

وسوف يستعرض الوزراء المشاركون في المؤتمر، وغيرهم من الوفود رفيعة المستوى،  التقدم المحرز في مجال الأمن والتعاون في منطقة البحر الأبيض المتوسط ​​في ظل هذه الحقبة التاريخية التي تشهد تحركات كبيرة للمهاجرين واللاجئين، وكذلك القضايا المتعلقة بالأمن في هذا الشأن. وسوف تمنح طاولة الحوار الفرصة للدول المطلة على شواطئ البحر الأبيض المتوسط ​​والدول الأخرى المشاركة لمناقشة كيفية تحويل حالات الطوارئ والأزمات الناجمة عن الهجرة إلى فرصة لتعاون متجدد على المستويين الإقليمي والدولي.

  •  

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟