أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 16 نوفمبر 2017.

ليبيا تطالب روسيا باستئناف عملها في طرابلس

ليبيا

دعا وكيل وزارة المواصلات في حكومة الوفاق الليبية، هشام أبو شكيوات، البعثة الدبلوماسية الروسية لاستئناف عملها في العاصمة طرابلس، حيث بدأت فعليا العديد من السفارات الأوروبية استئناف عملها وعودة طاقمها الدبلوماسي ليعمل بشكل طبيعي .

جاء ذلك خلال بدء فعليات جلسات التعاون الليبي الروسي في العاصمة موسكو والتي هدفت إلى تعزيز وتوطيد التعاون بين البلدين في عدة مجالات مختلفة ووضع خارطة طريق لتنفيذ ما يتم الاتفاق عليه في هذه الزيارة.

وأفاد المكتب الإعلامي لوزارة المواصلات الليبية، أن وزير المواصلات والذي ترأس الوفد الليبي، قال خلال كلمته الافتتاحية، إن هذا اللقاء يهدف إلى وضع خارطة طريق لتنفيذ ما يتم الاتفاق عليه في هذه الزيارة.

وأضاف أبو شكيوات: "نحن نتطلع من خلال هذه الزيارة إلى تعزيز العلاقات التجارية والصناعية للتعاون بين البلدين بشكل فعال كما أن هذا الوفد يضم العديد من الشخصيات في مجال الاقتصادي، التجاري، الصناعي، الزراعي والتي يمكن للتعاون فيها بين البلدين".

شكر شكيوات الدور الإيجابي لدولة روسيا الاتحادية التي تعمل علي عودة الاستقرار إلى ليبيا من خلال دعمها للجهود الدولية والوقوف علي مسافة واحدة مع الكل.

من ناحية أخرى، أشار شكيوات إلى أن العلاقات الليبية الروسية علاقات عريقة كانت ولا زالت علي مستوي كبير في مختلف المجالات ولا تزال هناك إمكانيهً كبيرة في تطوير هذه العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات وخاصة في مجال المواصلات والسكة الحديد والطيران ومجالات أخرى عديدة مثل الكهرباء والزراعة والثروة الحيوانية ومجال تصدير الماشية والسلع التمونية والطاقة.

ودعا شكيوات الشركات الروسية لاستئناف مشاريعها المتوقفة منذ عام 2011 م وقال: "نحن نحرص علي تعزيز التعاون الثقافي والعلمي والشباب والرياضة بين البلدين".

وكانت الجلسة قد بدأت اليوم بكلمة لنائب وزير التجارة والصناعة الروسي والذي رحب خلالها باعضاء الوفد الليبي وأشاد بعمق العلاقات بين البلدين على كافة الأصعدة.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟