أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 16 نوفمبر 2017.

رينزي: احترام حقوق الانسان في ليبيا وتركيا مسؤولية أوروبية

وكالة أكي

رأى الأمين العام للحزب الديمقراطي الحاكم في إيطاليا ورئيس الوزراء السابق،  ماتيو رينزي أن “إن موضوع احترام حقوق الإنسان هو أمر مركزي، ويتعين على أوروبا أن تتولى المسؤولية بهذا الصدد في كل من ليبيا وتركيا وبلدان أخرى”، على حد وصفه

وكان رينزي يرد خلال حوار إذاعي صباح الاثنين على سؤال حول تدهور أوضاع حقوق الانسان وحرية الإعلام في تركيا، بعد محاولة الانقلاب الفاشلة هناك في أواسط عام 2016،  وكذلك عن حالة مراكز إيواء المهاجرين، التي توصف بـ”اللا إنسانية” في ليبيا

ووصف رينزي، الذي من المزمع أن يترشح مرة أخرى لرئاسة الوزراء في إنتخابات ربيع العام القادم السياسية، جهود وزير الداخلية، ماركو مينيتي في الحد من الهجرة غير النظامية المنطلقة من الشواطئ الليبية بالعمل “الإيجابي جدا بالنسبة لإيطاليا”، لكنه رأى أنه “يبقى الموضوع المعقد حول مساعدة المهاجرين في بلدانهم”، منوها بأن روما “ضاعفت إلى ثلاثة اضعاف الاموال المخصصة للتعاون الدولى” لمساعدة الدول الفقيرة.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟