أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الإثنين 20 نوفمبر 2017.

"سي آي" الألمانية للإغاثة قبالة السواحل الليبية

 

قامت منظمة "سي آي" الألمانية للإغاثة بتعليق عملياتها لإنقاذ المهاجرين في البحر المتوسط قبالة السواحل الليبية، وذلك لاعتبارات أمنية، بحسب ما ذكرت جريدة "ديلي ميل" البريطانية،أمس الأحد.

وأفادت الجريدة، بأن تعليق العمليات يأتي بعد إعلام منظمة أطباء بلا حدود تعليق عملياتها لإنقاذ المهاجرين في البحر المتوسط لما شعرت به من التهديد من جانب خفر السواحل الليبي، وأن سياسات الحكومة الإيطالية صعبت مهمتها.

وقالت "سي آي"، في بيان ترجمته الوسط الليبية: "بقلب مثقل نعلن تعليق عملياتنا عقب تهديد الحكومة الليبية الصريح ضد منظمات الإغاثة الخاصة".

ولفتت الجريدة إلى قرار قوات البحرية الليبية، الخميس الماضي، بمنع سفن الإغاثة الأجنبية من دخول المياه الليبية الإقليمية ونطاق عملياتها للإنقاذ، وهو قرار أثار قلقًا كثيرًا من المنظمات العاملة في البحر المتوسط.

واتهمت السلطات الليبية بعض منظمات الإغاثة بمساعدة شبكات تهريب المهاجرين، وعرقلة جهود مكافحة شبكات تهريب المهاجرين.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟