أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأحد 19 نوفمبر 2017.

«الوطنية للنفط»: الوضع الأمني في تحسن والشركات الأوروبية باشرت عملها

 

قال عضو مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط بالقاسم شنقير إن العديد من الشركات الأوروبية «باشرت عملها فعلاً في قطاع النفط عندما شعرت بأن الوضع الأمني في تحسن».

تصريحات بالقاسم شنقير التي نشرها موقع المؤسسة الإلكتروني جاءت خلال اجتماع مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مع سفير كوريا الجنوبية لدى ليبيا كيم يونغ تشاي.

من جانبه صرح السفير الكوري بأن الوضع الأمني في تحسن مستمر و«هذا يشجع الشركات، ليس الكورية فقط وإنما جميع الشركات الأجنبية، على العودة للعمل بليبيا»، كما أشار إلى أن عددًا من الشركات الكورية سوف تقوم بزيارة إلى طرابلس لبحث أوجه التعاون بين البلدين.

الاجتماع حضره رئيس مجلس الإدارة للمؤسسة الوطنية للنفط مصطفي صنع الله الذي أشاد بالشركات الكورية في ليبيا تتمتع بسمعة طيبة في جميع المجالات وخاصة قطاع النفط، ومرحبًا بعودتها لمزاولة نشاطها مع تحسن الوضع الأمني ورفع إنتاج البلاد من النفط.

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟