أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأحد 19 نوفمبر 2017.

الصديق الكبير يبحث مع السفير الكوري استكمال المشاريع المتوقفة

 

بحث محافظ مصرف ليبيا المركزي في طرابلس، الصديق الكبير، مع سفير كوريا الجنوبية لدى ليبيا كيم يونغ، ترتيبات عودة الشركات الكورية لاستئناف أعمالها في ليبيا، واستكمال المشاريع المتوقفة.

جاء ذلك خلال استقبال الكبير، ظهر أمس الأربعاء، سفير كوريا الجنوبية لدى ليبيا كيم يونغ، والوزير مستشار الدولة شيل وان بيون، في مكتبه بمقر المصرف في العاصمة.

وقال المصرف المركزي، عبر موقعه على الإنترنت، إن اللقاء تناول بحث العلاقات الثنائية بين ليبيا وكوريا الجنوبية، وأهمية عودة الشركات الكورية الجنوبية لاستئناف أعمالها في ليبيا

وأضاف أن اللقاء تطرق أيضًا إلى بحث سبل إمكانية دعم وتعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات الأخرى، بما يخدم مصلحة الدولتين الصديقتين.

وكان السفير الكوري لدى ليبيا، كيم يونغ، التقى في وقت سابق كلاً من رئيس المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله، ومسؤولي الشركة العامة للكهرباء؛ لبحث ترتيبات عودة الشركات الكورية إلى ليبيا.

ومن المتوقع أن يصل وفد كوري كبير إلى طرابلس، خلال الأسبوع المقبل، للقاء المجلس الرئاسي ومسؤولين ليبيين لبحث ترتيبات عودة الشركات الكورية الجنوبية لاستئناف أعمالها المتوقفة في ليبيا.

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟