أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الثلاثاء 21 نوفمبر 2017.

تقرير امريكي ايران الدولة الاولى الداعمة للارهاب في العالم

سياسة واقتصاد

تقرير أمريكي: إيران الدولة الأولى الداعمة للإرهاب في العالم

في تقريرها السنوي عن الإرهاب، قالت وزارة الخارجية الإمريكية إن الإرهاب تراجع في عام 2016 مقارنة مع العام الذي سبقه. واعتبر التقرير إيران "أكبر دولة داعمة للإرهاب" وتنظيم "داعش" التهديد الأكبر للأمن الدولي.

مشاهدة الفيديو 00:55

إيران تتمدد والعقوبات الامريكية غير مجدية

أفاد تقرير صدر الأربعاء (19 يوليو/ تموز) عن وزارة الخارجية الأمريكية بأن عدد الهجمات الإرهابية على مستوى العالم في عام 2016 انخفض 9 بالمائة عن 2015 في حين تراجع عدد القتلى الناجم عنها 13 بالمائة، رغم زيادة

هجمات تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في العراق. وانخفضت الهجمات الإرهابية على مستوى العالم لتصل إلى 11072 هجوما إرهابيا في أنحاء العالم العام الماضي مما تسبب في أكثر من 25600 حالة وفاة، منها 6700 لمنفذي الهجمات، حسبما أفاد تقرير وزارة الخارجية السنوي حول الإرهاب. ويعزى هذا الانخفاض بشكل كبير إلى تناقص الهجمات في أفغانستان وسورية ونيجيريا وباكستان واليمن، بينما زادت الهجمات في كل من الكونغو والعراق والصومال وجنوب السودان وتركيا.

ووقعت الهجمات في 104 دول في 2016 لكن أغلبها وقع في خمس دول فقط هي العراق وأفغانستان والهند وباكستان والفلبين. ووقع ثلاثة أرباع حالات الوفاة الناجمة عن هجمات إرهابية في العراق وأفغانستان وسوريا ونيجيريا وباكستان. وأشار التقرير إلى أن تنظيم داعش مسؤول عن أكبر عدد من الهجمات كما زادت هجماته في العراق بنسبة 20 بالمئة عن عام 2015.

وهذا التقرير الذي يجمع وقائع وتحليلات يغطي العام 2016 عندما كان الرئيس الاميركي السابق باراك أوباما في البيت الابيض، يعتبر الأول من نوعه الذي يصدر منذ تسلم الرئيس دونالد ترامب مهامه مطلع العام. واعتبرت وزارة الخارجية الأميركية في تقريرها السنوي حول "الإرهاب" أن إيران هي "الدولة الأولى الداعمة للإرهاب" في العالم. كما وضعت إيران مع سوريا والسودان على اللائحة السوداء "للدول الداعمة للإرهاب". وجاء في التقرير أيضا أن "الحرس الثوري الإيراني مع شركاء له وحلفاء يواصل القيام بدور مزعزع للاستقرار في النزاعات المسلحة في العراق وسوريا واليمن". كما هاجم التقرير إيران بسبب دعمها لجماعات "إرهابية" مثل حزب الله الشيعي اللبناني.

ويرى التقرير أن "تنظيم الدولة الاسلامية في العراق يبقى التهديد الإرهابي الأكثر خطرا على الأمن الدولي"، إضافة إلى تنظيم القاعدة وحزب الله.

يذكر أن قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري قال الأربعاء إن على الولايات المتحدة إبعاد قواعدها مسافة ألف كيلومتر عن إيران إذا ما مضت قدما في فرض عقوبات على طهران في تهديد مبطن لواشنطن بعد فرضها عقوبات جديدة

dw news.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟