أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأحد 19 نوفمبر 2017.

تحدٍ جديد لمصر على حدود ليبيا

Image result for ‫ميدل ايست اونلاين‬‎

أوضح موقع "ميدل إيست أونلاين"، أن الأسلحة الكثيرة التي وقعت في يد الميليشيات العسكرية المرتبطة بكل من تنظيم القاعدة وتنظيم داعش، منذ الإطاحة بـ"معمر القذافي" تمثل تحديًا مستمرًا لمصر.

ونقل الموقع عن خبراء أمنيين، أن تدمير القوات الجوية المصرية لـ15 مركبة محملة بأسلحة ومتفجرات حاولت العبور من ليبيا إلى مصر خلال الـ48 ساعة الأخيرة، يؤكد التحديات التي تواجهها مصر لتأمين حدودها الغربية.

وذكر اللواء فؤاد علام، وكيل جهاز مباحث أمن الدولة الأسبق، أن تأمين الحدود المشتركة مع ليبيا تحول إلى مهمة ثقيلة، فالحدود أصبحت أكثر خطورة من شبه جزيرة سيناء، على الرغم من نشاط هجوم تنظيم داعش على الأخيرة.

وأضاف المتحدث باسم الجيش، تامر رفاعي، والذي قام بنشر مقطع فيديو على "فيسبوك" لقيام مروحية "إف 16"، وهليكوبتر "أباتشي" بالإقلاع من القاعدة الجوية في غرب مصر وتفجير المركبات.
وأشار التقرير، إلى أن "رفاعي" لم يفصح عن المسئول عن عملية التهريب، إلا أن الخبراء الأمنيين توقعوا أن المركبات تنتمي لتنظيم "داعش" جناح ليبيا.

من جانبه، قال الجنرال المتقاعد هشام حلبي، إن نجاح الجيش في تدمير عمليات تهريب ضخمة عبر معابر رفح التي تصل بين قطاع غزة وسيناء، قد أجبر تنظيم داعش في سيناء على اللجوء إلى فروعه في ليبيا طلبًا للمساعدة.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟