أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الثلاثاء 21 نوفمبر 2017.

ديبلوماسية إيطالية - جزائرية - دولية تنشط على خط حل الأزمة في ليبيا

 

شهدت ليبيا أمس، حركة ديبلوماسية ناشطة بدت استكمالاً للقمة التي جمعت رئيس حكومة الوفاق الوطني فائز السراج بقائد الجيش الوطني المشير خليفة حفتر في أبو ظبي، إذ زار وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو طرابلس وأجرى محادثات مع نظيره في حكومة الوفاق محمد سيالة.

والتقى ألفانو أيضاً نائب رئيس المجلس الرئاسي أحمد معيتيق في مكتبه بالعاصمة الليبية، حيث ناقشا سبل التعاون المشترك للعمل على مكافحة الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر. وأشارت إدارة التواصل والإعلام في حكومة الوفاق إلى أن اللقاء الذي حصل في العاصمة طرابلس بحث آفاق التعاون في المجال الاقتصادي بين الجانبين لتنفيذ مشاريع تنموية.

استقبال مساهل في مطار غات (الحياة)

وكان وزير الخارجية الإيطالي أكد خلال جلسة استماع أمام لجنتي الشؤون الخارجية في مجلسي النواب والشيوخ في روما، دعم بلاده المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني بقيادة فائز السراج «مادياً»، مشيراً إلى «إيمانه» بدور حفتر.

من جهة أخرى، أعلن المستشار الإعلامي لرئاسة مجلس النواب الليبي فتحي عبدالكريم المريمي أن رئيس البرلمان عقيلة صالح عيسى التقى مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر في مقر إقامته في بليدة القبة غرب طبرق.

وزار وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية الجزائري عبد القادر مساهل أمس، مدينة «غات» جنوب ليبيا في إطار جولة عمل تقوده الى منطقة فزان ضمن إطار الجهود المتواصلة التي تبذلها الجزائر من أجل تقريب مواقف الأطراف الليبية.

وحظي مساهل والوفد المرافق له باستقبال رسمي وشعبي في مطار غات الدولي، ليبدأ بعدها سلسلة محادثات مع السلطات المحلية وبرلمانيين وأعيان فزان. والتقى مساهل كلاً من عميد بلدية غات قوماني محمد صالح ورئيس المجلس الاجتماعي لقبائل فزان علي مصباح وممثل منطقة أوباري علي كنة سليمان وممثل منطقة غات، حسن الكوني محمد.

وأتت تلك الزيارة استكمالاً لجولة قام بها مساهل في شرق وغرب ليبيا في بين 19 و21 نيسان (أبريل) الماضي وشملت مدن البيضاء وبنغازي والزنتان ومصراتة وطرابلس. إلى ذلك، سيزور السراج، الجزائر، الثلثاء المقبل، لبحث التوصل إلى حل سياسي دائم للأزمة الليبية.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية إن السراج سيلتقي نظيره عبد المالك سلال، حيث سيناقش معه الوضع في ليبيا والتطورات الأخيرة التي طرأت على هذا الملف.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟