أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأربعاء 22 نوفمبر 2017.

مندوب مصر بمجلس الأمن: بعض قوى إقليمية تلعب دورًا هدامًا فى ليبيا

 

قال السفير عمرو أبو العطا، مندوب مصر فى مجلس الأمن الدولى، أن "قوى إقليمية متعددة تلعب دورا هداما في ليبيا وتتسبب في تفاقم الأوضاع مما يجعل تشكيل جيش وطني ليبي أمرا ضروريا لمواجهة الإرهاب هناك". وتعليقا على الجهود التى تبذلها الدولة المصرية لحل الأزمة الليبية، قال أبوالعطا "إن بعض القوى الإقليمية تلعب دورا هداما فى ليبيا، داعيا مجلس الأمن للقيام بدوره فى حمل القوى الإقليمية الهدامة على مراجعة مواقفها، والامتناع عن العبث بمقدرات الشعب الليبى والمنطقة ككل".

وأضاف "أبو العطا" فى كلمة مصر أمام جلسة مجلس الأمن الدولى الخاصة بمناقشة الأوضاع فى ليبيا، أمس الأربعاء، أن "الجيش الوطنى" الليبى يمثل نواة لبناء قوات مسلحة موحدة، تعمل تحت إشراف حكومة ليبية منتخبة. وأوضح أبوالعطا، أن جهود مصر طوال الأشهر الماضية لتوفير الدعم للأشقاء في ليبيا، ظاهرة للجميع، بهدف التوصل لحل يستند للاتفاق السياسي ويعيد الاستقرار للبلاد ويعيد ليبيا لمكانها الطبيعي العربي والأفريقي والدولي". حسب قوله.

وأضاف أن "جهود مصر في ليبيا تستفيد من الروابط بين الشعبين لتحقيق التوافق بين الليبيين، وأن أهم نتائج الجهود المصرية هو التوافق على تشكيل لجنة للحوار معنية بتشكيل حوار سياسي لحل الأزمة على أن تتشكل اللجنة من 30 عضوا من مجلس النواب ومجلس الدولة وهو ما يتطلب توافر الإرادة السياسية اللازمة لدى الأطراف الليبية المختلفة والتحلي بالمرونة اللازمة لتسهيل أعمالها إعلاء للصالح الوطني". وشدد أبو العطا على "إثمان الجهد البناء لتونس والجزائر والجهود الإقليمية الأخرى والمساعي المشتركة لجامعة الدول العربية والاتحاد الأفريقي في حل الأزمة الليبية". وفق تعبيره.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟