أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأربعاء 22 نوفمبر 2017.

تحت شعار «الجنوب في القلب» .. سبها تستضيف الملتقى الأول للعمل الإنساني

استضافت مدينة سبها، امس الأحد، الملتقى الأول للعمل الإنساني الذي أقامته وأشرفت عليه مؤسسة الشيخ الطاهر الزاوي للأعمال الخيرية تحت شعار «الجنوب في القلب».

وحضر فعاليات الملتقى رئيس مجلس إدارة المؤسسة المهندس سالم القمودي، وأعضاء المجلس البلدي سبها صالح بدر وإبراهيم محرز وأبوسيف الأحول وغدفي أبوسعدة، وعميد بلدية براك الشاطئ إبراهيم زمي، وعضوة المجلس البلدي بنت بيه عبدالسلام سعد، وعضوة المجلس البلدي الشرقية ليلى محمد السنوسي، وعدد من مديري القطاعات الخدمية وأعضاء مؤسسات المجتمع المدني والأعيان.

وقال رئيس مجلس إدارة مؤسسة الشيخ الطاهر الزاوي المهندس سالم القمودي لـ«بوابة الوسط» إن الهدف من إقامة الملتقى هو تسليط الضوء على الأعمال الخيرية والإنسانية في الجنوب الليبي ورسالة إلى الجهات التشريعية والتنفيذية في ليبيا من أجل الاهتمام بالجنوب وإطلاق برامج تنموية تعود بالمنفعة على سكانه ولفت انتباه مؤسسات المجتمع المدني من أجل العمل على السلم الاجتماعي في ليبيا.

وأشار القمودي، في تصريح صحفي، على هامش الملتقى، إلى أن المساعدات التي تقدمها مؤسسة الشيخ الطاهر الزاوي للأعمال الخيرية تأتي بالتعاون مع عدة منظمات دولية.

وأضاف مدير فرع المؤسسة في الجنوب سراج الحضيري ، فى تصريحات صحفية ، أن المؤسسة وزعت خلال العام 2016 قرابة 80 ألف سلة غدائية على الأسر النازحة والمحتاجة وقدمت مساعدات نقدية استهدفت 1500 أسرة، كما أشرفت على صيانة بعض المدارس في سبها وأوباري، إضافة إلى إجراء أعمال صيانة لبعض غرف التفتيش الصرف الصحي وبرامج ترفيهية للأطفال ومحاضرات دعم نفسي، منوهًا إلى أن المؤسسة لديها برامج للمساحات الصديقة خلال العام 2017.

وبينت عضو المجلس البلدي الشرقية ليلى السنوسي ، أن مؤسسة الطاهر الزاوي «قدمت أعمال جليلة في الجنوب الليبي ظاهرة للعيان تمثلت في مساعدة الأسر النازحة والمحتاجة في مناطق حدودية ونائية خصوصًا في الظروف المعيشية الصعبة»، مشيرة إلى أن المؤسسة وفرت الاحتياجات من مواد غدائية وملابس وأغطية ومفروشات هم في حاجة ماسة لها.

وشهد الحفل عرض شريط وثائقي حول أعمال المؤسسة خلال العام 2016 والخطة المستقبلية للمؤسسة لعام 2016 وتعريف بالشيخ الطاهر الزاوي وسيرة حياته، كما قدمت فرقة المألوف والموشحات عدة قصائد.

واختتم الحفل بتكريم بعض الجهات العامة والخاصة في الجنوب الليبي، وأعقب ذلك عقد اجتماع بين رئيس مؤسسة الطاهر الزاوي سالم القمودي وأعضاء الطاقم الفني والإداري واللوجيستي في الجنوب الليبي في منطقة تمنهت.

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟