أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأحد 19 نوفمبر 2017.

إطلاق المؤتمر السنوي الأول للعلوم العصبية في بنغازي

جانب من فعاليات المؤتمر السنوي الأول للعلوم العصبية. (تصوير: فاتح مناع) (photo: )

شهد المدرج الرئيسي لمركز بنغازي الطبي، الأربعاء، انطلاق فعاليات المؤتمر السنوي الأول للعلوم العصبية، بحضور رئيس وأعضاء اللجنة الإدارية للمركز ورؤساء الأقسام الطبية بالمركز، وأساتذة بالكليات الطبية بجامعة بنغازي، بمشاركة أطباء ليبيين من مستشفيات بنغازي والبيضاء وطبرق وطرابلس وبريطانيا والإمارات عبر الإنترنت.

وقال رئيس مؤتمر العلوم العصبية، الدكتور عبد الحميد عبد الله الزواوي، المستشار في أمراض الباطنة، إن المؤتمر كان مخصصًا في بادئ الأمر لقسم الباطنة فقط، ولكن رأينا استعدادًا لإنجاح المؤتمر من أقسام الجراحة والأشعة وعلم وظائف الأعضاء والتخطيط الكهربائي، وعلم الأورام وعلم الأمراض النفسية، بالإضافة إلى العلاج الطبيعي.

وأضاف الزواوي بالقول: «إن الهدف الأساسي من إقامة المؤتمر، أن نثبت للعالم أن مدينة بنغازي لا تزال حية، وأيضًا أردنا توصيل المعلومة لمستخدمي الطب العام».

وعن التنظيم العام قال الزواوي: «إن المؤتمر ينقسم إلى عدة ورش عمل مهمة جدًّا في أمراض التصلب اللويحي وأمراض الجراحة، ومعرض للملصقات به بعض الأعمال الفردية لدى الأطباء، ومحاضرات علمية ستلقى في المؤتمر ومعرض للكتب الطبية».

من جانبه أوضح رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدكتور خالد العوامي، أن المؤتمر يشمل معرضًا للأبحاث العلمية، وما يقارب 31 بحثًا علميًّا حديثًا في مختلف مجالات العلوم العصبية، وكذلك سوف يجري اختيار أفضل بحوث علمية، لمنح الفائزين جوائز تشجيعية.

وقال العوامي: «إمن خلال مؤتمرنا الخاص بالعلوم العصبية نعرض أحدث المنتجات الخاصة بالشركات العالمية في الأدوية، والمعدات الطبية في معرض مخصص للشركات الطبية المصاحبة للمؤتمر، كما أن أعضاء اللجنة التحضيرية وأعضاء اللجنة العلمية قاموا بجهد دؤوب لفترة ليست بالقليلة، لكي يحققوا برنامجًا علميًّا مميزًا، وذلك لإنجاح هذا المؤتمر السنوي الأول، ولكي يتلاءم مع رغبات الحضور الكريم، ولا يقل مستوى عن المؤتمرات الدولية والعالمية».

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟