أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 26 أبريل 2018.

الحكومة المصرية وحركة الأخوان

أجرى موقع "روسيا اليوم " استطلاعاً للرأي العام عبر موقعه الإلكتروني، في سؤال مفاده"هل تؤيد المصالحة بين الحكومة المصرية وحركة الإخوان؟"، حيث شارك في الاستطلاع 8250 مشارك، و كانت نتائجه على النحو التالي :

برأيك هل ساهمت منصات التواصل الإجتماعي في دعم المصالحة الوطنية بين أبناء الشعب الليبي وإنهاء الإنقسام السياسي?

نعم - 6.7%
الى حد ما - 33.3%
لا - 56.7%

مجموع الأصوات: 30
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع