أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 16 نوفمبر 2017.

المواطنة الفعالة وسبل تطبيقها ورشة عمل لفريق H2O

اختتمت منظمة H2O مساء الاحد برنامج (المواطنة الفعالة) الذي استمر أربعة أيام بمقر المنظمة في العاصمة طرابلس.

ويهدف البرنامج الذي يقام بصورة دورية، إلى تثقيف الشباب الليبي حول مفهوم المواطنة وحقوق وواجبات المواطنين، والتحديات التي تعرقل تطبيقها في مجتمعنا، من خلال سلسلة من ورشات العمل والمحاضرات التفاعلية بين المشاركون في البرنامج .

ويقول زياد الحمدي عضو مؤسس في منظمة H2O : يتكون برنامج التدريب من محاور مقسمة على أربعة أيام، وهي التعريف بالدعائم الديمقراطية وتصنيف الحقوق، المجتمع والفاعلون في الشأن العام، الدستور والبناء الديمقراطي وأخيراً فن المناصرة في توصيل الأفكار .

ويضيف الحمدي : لقد أطلقنا برنامج المواطنة الفعالة منذ 3 سنوات تقريباً، لكن بسبب تغير الأوضاع بهذا الشكل الجذري، كان علينا إضافة تعديلات على البرنامج ليتوافق مع متطلبات هذا الوضع الصعب..."

وحول المشاركين في البرنامج يقول زياد : من الجيد أن نرى إقبال الشباب على نشاطات المنظمة، فهذه الحماسة هي الدافع وراء استمراريتنا واجتهادنا في حقيق أهدافنا للشباب الليبي ..."

وقد استضاف برنامج المواطنة الفعالة هذه السنة أعضاء نادي الحوار المناظرة (DDC) للتعريف بطرق النقاش البناء ومناصرة القضايا الوطنية المختلفة بطريقة فعالة، كذلك شاركت في هذا العام الطالبة الجامعية (مرام الحطاب) التي وصفت ورش العمل بأنها: تعطينا نظرة جديدة حول المواطنة... نظرة شبابية نقدية لا نجدها في المحاضرات التقليدية، ولأننا جزء من هذا المجتمع ونعيش أحداث الحرب، فباستطاعتنا التطرق إلى المشكلات التي تواجه تحقيق المواطنة الفعالة وإيجاد الحلول لها عبر تبادل الأفكار ومقارنة الخبرات..."

ومنظمة (H2O) الشبابية التي تعمل في مجال التوعية السياسية والتواصل الديمقراطي منذ سنة 2011، قد أعلنت عن إطلاقها برنامج المواطنة الفعالة للمرة الثانية في هذه السنة.

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟