أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأربعاء 22 نوفمبر 2017.

نصف الألمان مع حظر الحجاب في المدارس

 

أجرى معهد لقياس مؤشرات الرأي استطلاعا في ألمانيا حول حظر الحجاب في المدارس الألمانية، فأيد 51%، من المستطلعة آراؤهم، حظر الحجاب. والأكثر تأييدا للحظر هم كبار السن وأصحاب الدخول المرتفعة وأنصار حزب البديل.

كشف استطلاع حديث للرأي أن حظر ارتداء الحجاب للفتيات المسلمات في المدارس الألمانية سيكون محل ترحيب أكثر من نصف المواطنين الألمان. وأظهر الاستطلاع الذي أجري بتكليف من وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن 51 % من الألمان يرون أنه يتعين بصورة مبدئية حظر ارتداء الحجاب لأسباب دينية في المدارس.

وفي المقابل، رأى 30% من الذين شملهم الاستطلاع الذي أجراه معهد "يوغوف" لقياس مؤشرات الرأي، أنه ينبغي الاستمرار في السماح بارتداء الحجاب الإسلامي في المدارس، في حين دعا 11% من الألمان إلى تحديد العمر الذي تبدأ فيه الفتيات المسلمات بارتداء الحجاب في المدارس، ليكون على سبيل المثال بداية من 16 عاما.

وتبيّن من خلال الاستطلاع أن كبار السن والمواطنين أصحاب الدخول المرتفعة هم الأكثر تأييدا لحظر ارتداء الحجاب بوجه عام في المدارس. وعلى مستوى الأحزاب، كان أنصار حزب الخضر هم الأقل تأييدا لحظر الحجاب في المدارس بنسبة 38% بينما كانت النسبة الأعلى بين أنصار حزب "البديل من أجل ألمانيا" اليميني الشعبوي (62%).

وذكر 56% من أنصار التحالف المسيحي، المنتمية إليه المستشارة أنغيلا ميركل، أنهم يرغبون في حظر ارتداء الحجاب في المدارس. ومن بين 36 مسلما شملهم الاستطلاع، دعا 5 منهم فقط إلى حظر الحجاب في المدارس، بينما ذكر 23 مسلما أنه ينبغي الاستمرار في السماح بارتداء الحجاب للفتيات في أي عمر، في حين دعا 7 مسلمين من الذين شملهم الاستطلاع إلى تحديد السن التي يمكن للفتاة فيها بارتداء الحجاب.

 

المصدر: دوتشي فيلا الألمانية DW

برأيك هل قرار زيادة مرتبات المعلمين سيؤدي إلى تحسين مستوى التعليم في ليبيا؟