أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 20 سبتمبر 2018.

زوبية : قبيلتي ” التبو و أولاد سليمان ” تستقويان على بعضهما بالخارج

 

أكد رئيس دائرة الإعلام الخارجي جمال زوبية أن الأوضاع غير المستقرة في في المنطقة الجنوبية ليس جديدة وتعود إلى عهد القذافي وستينيات القرن الماضي إذ كانت ولا زالت فرنسا تتدخل في شؤون هذه المنطقة.

زوبية أوضح في تصريح صحفي تابعته صحيفة المرصد بأن الفرنسيين يعملون بإتجاه إنقسام الجنوب وإحياء مشروع إقليم فزان الكبرى من خلال العبث في المنطقة عبر الهجرة غير الشرعية ومحاولة السيطرة على الثروات التي تعطي لفرنسا قوة ونفوذ أكثر للسيطرة على الوضع الليبي بالكامل فيما عزز الغبن الممارس بحق الجنوب جهود الفرنسيين وعلي زيدان وغيث سيف النصر لإقامة حكومة للجنوب.

وأضاف بأن ما يجري الآن هو صراع نفوذ بين أقوى قبيلتين وهما التبو وأولاد سليمان فالكل يحاول الإستفادة من هذا الصراع من خلال الإستقواء بالخارج في وقت يتخبط فيه “حفتر” والسراج والخيالي في التعامل مع الوضع في الجنوب فيما يجب فيه الرجوع إلى العقل ومحاولة تغليب المصلحة الوطنية لأن ما يحدث يعتبر عارا.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع