أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الأربعاء 13 يونيو 2018.

الاتحاد الأوروبي: ندعم جهود المهنيين الليبيين في الزراعة

أكد الاتحاد الأوروبي انه يدعم المهنيين الليبيين ويساند جهود الحفاظ على زراعة التمر خاصة في الجنوب الليبي.

وقالت بعثة الاتحاد الأوروبي في ليبيا في تغريدة لها بموقع "تويتر" إن الاتحاد "يقف مع المهنيين الليبيين".مضيفا أن "الخبراء الزراعيين في الجنوب يكثفون مكافحة الحشرة القشرية الخضراء في نخيل التمر وذلك بتطبيق التدريب الممول مؤخرا من الاتحاد الأوروبي مع منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة والمنظمة الدولية للهجرة".

واختتم الاتحاد الأوروبي بالتأكيد على أن "أشجار النخيل هي ثروة ليبيا الجنوبية".

وأقامت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة “الفاو” ووكالة الأمم المتحدة للهجرة، بدعم مالي من الاتحاد الأوروبي، بداية الشهر الجاري دورة تدريبية مدتها 5 أيام، يشارك فيها 29 ليبياً، لتدريبهم من أجل تحسين إدارة ومراقبة انتشار الحشرة القشرية الخضراء “بالماسبيس فينيسيس”.وتهدف هذه الدورة إلى المساعدة في الحفاظ على الواحات الليبية التي تمثل ثروة اجتماعية واقتصادية، حيث تنتشر أكثر من 6 ملايين شجرة نخيل على منطقة جغرافية واسعة تمتد من شرق البلاد في واحات الجغبوب والكفرة وجالو وأوجلة إلى مناطق الوسط في الجفرة وجنوبا في واحات إقليم فزان وشمالا على طول الساحل الليبي.

بعد منح الإعتمادات للتجار هل لاحظت إنخفاضاً في أسعار السلع التموينية؟

نعم - 0%
إلى حد ما - 19.6%
لا - 78.3%

مجموع الأصوات: 46
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع