أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الثلاثاء 20 فبراير 2018.

أمازيغ ليبيا: حفتر وقواته يشكلون تهديدا صريحا للأمازيغ في ليبيا

 

أكد المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا، أن قائد عملية الكرامة اللواء المتقاعد خليفة حفتر وقواته .أصبحوا يشكلون تهديدا صريحا للأمازيغ في ليبيا بسبب موقف الأمازيغ الرافض “لعودة الحكم العسكري الدكتاتوري ورفضهم للفكر الإرهابي”.

جاء ذلك في بيان المجلس الصادر الخميس بشأن الانتهاكات الخطيرة بحق المواطنين الأمازيغ من قبل قوات الكرامة، من بينها عملية اختطاف المواطن ربيع محمد الجياش من مدينة القلعة في بنغازي، واخفائه قصرا بسبب تحدثه وكتابته باللغة الأمازيغية، إضافة إلى اختطاف إمام مسجد ومرافقه في منطقة تندميرة في نفوسه، وتعذيب وتهديد بالقتل بسب مذهبه الإباضي.

ودعا المجلس الأعلى، المجتمع الدولي إلى تحمل المسؤولية القانونية بخصوص حماية المدنيين الأمازيغ في ليبيا، وفقا لمواثيق ومعاهدات حقوق الإنسان الدولية والتي وقعت عليها الدولة الليبية.

وطالب المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا، جميع الليبيين إلى عدم الانصياع والانجرار وراء النعرات العرقية والمذهبية التي تبث الفتنة وتهدد الأمن والسلم الاجتماعي في ليبيا، وفق ما ذكر البيان.

كما دعا المجلس، شعبه الأمازيغي إلى الوعي بخطورة الوضع الأمني والمؤامرات التي تحاك ضدهم من قبل بعض العنصريين، ومحاولتهم لزرع الفتنة بين أبنائهم، وأهاب إلى تعزيز الصف ضد هذه المؤامرات التي تهدف لزرع الفتن وزعزعة الأمن والاستقرار بمناطقهم.

يشار إلى أن الناشط الأمازيغي ربيع الجياش قد اعتقل أثناء زيارته بنغازي في الـ26 من ديسمبر الماضي قادما من مدينة القلعة، على خلفية تحدثه وكتابته باللغة الأمازيغية.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل ساهمت منصات التواصل الإجتماعي في دعم المصالحة الوطنية بين أبناء الشعب الليبي وإنهاء الإنقسام السياسي?

نعم - 6.7%
الى حد ما - 33.3%
لا - 56.7%

مجموع الأصوات: 30
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع