أخر تحديث لموقع المركز الوطني لدعم القرار بتاريخ : الخميس 26 أبريل 2018.

تراجع أسعار النفط بعد ارتفاع قياسي مدفوع بانفجار خط الزقوط – السدرة

سجلت أسعار النفط تراجعًا، اليوم الأربعاء، في آسيا بعد ارتفاع قياسي الثلاثاء متأثرة بانفجار في خط الزقوط – السدرة لنقل الخام في ليبيا وتخفيضات طوعية للإمدادات تقودها منظمة «أوبك».

كانت أسعار النفط ارتفعت، مساء الثلاثاء، إلى أعلى مستوياتها في عامين ونصف العام، حيث أنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت التعاملات عند مستوى 67.02 دولار للبرميل وهو أعلى مستوى لها منذ مايو 2015 .

وذكرت وكالة «فرانس برس» أن سعر برميل النفط الخفيف انخفض 25 سنتًا ليصل إلى 59.72 دولار في المبادلات في آسيا.

فيما خسر برميل البرنت النفط المرجعي الأوروبي 31 سنتًا وبلغ سعره 66.71 دولار.

وأغلق سعر برميل النفط في نيويورك عند الإغلاق الثلاثاء 59.97 دولار بعد ارتفاعه 1.50 دولار بعد تجاوزه الستين دولارًا خلال جلسة للمرة الأولى منذ 25 يونيو 2015.

«أسعار النفط سجلت الثلاثاء أعلى مستويات خلال عامين ونصف لتقترب من سعر 68 دولارًا للبرميل»

أما البرنت فقد ارتفع سعره 1.77 دولار عما كان عليه الجمعة، وبلغ 67.10 دولار للمرة الأولى منذ 18 مايو 2015.

وذكرت المؤسسة الوطنية للنفط أن انفجارًا وقع الثلاثاء في أنبوب للنفط في منطقة مرادة على بعد نحو 400 كلم جنوب غرب بنغازي أدى إلى اندلاع حريق ضخم وخفض الإنتاج أكثر من 100 ألف برميل يوميًا.

ويعود الأنبوب لشركة الواحة النفطية الليبية التي تضخ نحو 250 ألف برميل يوميًا من حقول الجنوب تنقل إلى ميناء السدرة. وتتبع شركة الواحة مؤسسة النفط الليبية في إطار شراكة مع مجموعات النفط الأميركية كونوكو فيليبس وهيس وماراثون أويل.

وتنتج ليبيا نحو مليون برميل يوميًا لكن أعمال تخريب تؤثر على إنتاجها. وكانت ليبيا تنتج 1.6 مليون برميل يوميًا قبل سقوط نظام معمر القذافي في 2011.

وصعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.50 دولار، أو 2.57%، لتغلق عند 59.97 دولار للبرميل بعد أن سجلت أثناء الجلسة 60 دولارًا للبرميل للمرة الأولى منذ يونيو 015 .

وقلص الاستئناف الوشيك لخط أنابيب فورتيس، الذي ينقل الخام من بحر الشمال، مكاسب الأسعار.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

برأيك هل ساهمت منصات التواصل الإجتماعي في دعم المصالحة الوطنية بين أبناء الشعب الليبي وإنهاء الإنقسام السياسي?

نعم - 6.7%
الى حد ما - 33.3%
لا - 56.7%

مجموع الأصوات: 30
انتهت عملية التصويت في هذا الاستطلاع